بالمقطع المرئي.. 2000 عربة فاخرة تغرق في “بحر الظلمات”

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 20 مارس 2019 - 9:51 مساءً
بالمقطع المرئي.. 2000 عربة فاخرة تغرق في “بحر الظلمات”

في حادث عظيم وغريب من نوعه، غرقت باخرة شحن إيطالية تحمل حاويات تضم 2000 عربة، بينها 37 عربة بورشه، في المحيط الأطلسي، استنادا لما ذكرته ميل أونلاين البريطانية.
وبحسب تقارير، فقد غرقت باخرة الشحن الإيطالية بعدما اندلعت فيها النيران في أعقاب إبحارها من الجمهورية الفرنسية في سبيلها إلى البرازيل الأسبوع الزمن الفائت.

ووفقا لمحتويات الباخرة، فإن حمولتها كانت تحتوي 2000 عربة بينها 37 عربة بورشه، بينها 4 مركبات من طراز 911 جي تي 2 آر أس، تبلغ مقدار الواحدة منها إلى باتجاه 300 ألف دولار.

كما تحتوي الحمولة عدد من مركبات أودي إيه 3 وإيه 5 وآر أس 4 وآر أس 5 وكيو 7، إضافة إلى ذلك مجموعة أخرى من مركبات بورشه من طراز كايمان وبوكستر وكايان.

مستجدات ذات صلة
الباخرة الغارقة كما تظهر في قاع البحيرة
في النهاية.. إيجاد الباخرة “الملعونة” بحمولة “ثمينة”
أدى التصادم إلى تسرب المحروقات في مياه البحر
تصادم سفينتين في البحر الابيض المتوسط
وأفادت تقارير أن مؤسسة بورشه الألمانية لتصنيع المركبات أبلغت زبائنها البرازيليين، يوم الثلاثاء، أنها ستنطلق بصناعة الطراز مرة أخرى في أعقاب غطس المركبات الأربع.

وقد كانت المؤسسة الألمانية، التي تتخذ من شتوتغارت مقرا لها، أفصحت في شباط الزمن الفائت أنها توقفت عن صناعة ذلك الطراز، قبل أن تنشر أنها ستعيد تصنيعه “بهدف زبائنها البرازيليين”.

وأظهرت صور باخرة الشحن الإيطالية “غراندي الولايات المتحدة” والنيران مشتعله بها قبل غرقها في المحيط الأطلسي على عقب 150 ميل بحري من مدينة بريست في الجمهورية الفرنسية، وعلى عمق 15 ألف قدم.

حمولة الباخرة كانت تحتوي 2000 عربة بينها 37 عربة بورش
حمولة الباخرة كانت تحتوي 2000 عربة بينها 37 عربة بورش

وقد كانت الباخرة، التي تتبع مؤسسة “غريمالدي لاينز” الإيطالية، أقلعت من مدينة هامبورغ الألمانية في العاشر من شهر مارس الجاري، في سبيلها إلى البرازيل مرورا في مدينة الدار البيضاء في المغرب، قبل أن تحترق قبالة الجمهورية الفرنسية.

ونوهت تقارير حتّى سفن حربية بريطانية أنقذت جميع أشخاص طاقم الباخرة البالغ عددهم 27 شخصا.

وقالت مؤسسة “غريمالدي” إن الباخرة كانت تحمل 365 صندوق، من ضمنها 45 وعاء تتضمن على مواد خطيرة وسامة، مثل حامض الهيدروكلوريك وحمض الكبريتيك.

وقالت الحكومة الفرنسية إنه نظرا لاحتراق الباخرة قبل غرقها، فإن كل المواد السامة والخطيرة احترقت، وهكذا فإنه تم احتواء الأضرار ولن تكون لها آثار خطيرة على البيئة.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة العربية السعودية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.